3 عمليات للكريلا انتقاماً لشهداء خيزان

نفذ مقاتلو الكريلا سلسلة من العمليات النوعية؛ انتقاماً لشهداء خيزان، أسفرت عن مقتل 3 من جنود الاحتلال وتدمير نظام كاميرات الحرارية واستهداف 14موقعاً تابعاً للاحتلال.

3 عمليات للكريلا انتقاماً لشهداء خيزان
7 يلول 2023   16:23
مركز الأخبار

قال المركز الإعلامي لقوات الدفاع الشعبي HPG في بيان اليوم:

"يعاني جيش الاحتلال التركي من فشل وهزيمة كبيرة من الناحية التكتيكية في مواجهة المقاومة والعمليات النشطة لكريلا حرية كردستان، وعلى الرغم من شن جيش الاحتلال هجماته العنيفة عشرات المرات على مناطق الدفاع المشروع كل يوم بواسطة تقنياته الحربية، إلا أنه لم يتمكن من تحقيق أي نتائج ويتكبد خسائر فادحة أمام العمليات الناجحة للمقاتلين، وفي الآونة الأخيرة تستّر على خسائره في ساحة المقاومة في تلة جودي واعترف بمقتل جندي واحد فقط، إلا أن جثتي جنديين من قوات الاحتلال، دنيز وأونال، لا تزال في الساحة المقاومة وتحت سيطرة قواتنا، وبهذه العملية الناجحة ثبت مرة أخرى أن الجيش الفاشي ووسائل الإعلام الحربية التركية الخاصة يخفون الحقائق عن الرأي العام ويكذبون.

تتواصل عمليات قواتنا دون انقطاع ضد دولة الاحتلال التركي التي أصبحت مجردة من الأخلاق والإنسانية، وجّهت فيها ضربات موجعة للعدو بروحها الفدائية وبشجاعة كبيرة، في زاب، منطقة الشهيد دليل غرب زاب ومتينا، وأسفرت هذه العمليات عن مقتل 3 من جنود الاحتلال وتدمير نظام كاميرات الحرارية واستهداف 14 موقعاً تابعاً له.

ونفذت العملية في شخص الرفيق الشهيد تولهلدان تكمن، انتقاماً لشهداء خيزان.

العمليات التي نفذتها قوات الدفاع الشعبي (HPG) وهجمات جيش الاحتلال التركي:

"جثث جنود الاحتلال لا تزال تحت سيطرة الكريلا"

"في منطقة الشهيد دليل غرب زاب:

كما أعلنا في بياننا بتاريخ 5 أيلول، أن جثث الجنود الأربعة الذين قُتلوا في ساحة مقاومة في تلة جودي لا تزال تحت سيطرة قواتنا وتم التعرف على هوية الجنديين اللذين قُتلا في تلك الساحة، وثبت أن اسمي الجنديين هما دنيز وأونال، واعترف الجيش التركي بأن أونال سيباهي هو الوحيد الذي قُتل من بين 4 جنود، وأخفى خسائره الأخرى، ولا تزال جثتاهما في ساحة المقاومة وتحت سيطرة قواتنا.

في 5 أيلول في الساعة 09:15 و 14:30، وجّهت مقاتلات وحدات المرأة الحرة ضربات موجعة لجيش الاحتلال في ساحة المقاومة في تلة جودي، بالأسلحة الثقيلة، واستهدفت موقعين تابعين للاحتلال.

وفي التاريخ ذاته، في الساعة 09:30، 13:20، 17:20 و 19:00، وجّهت قواتنا ضربات قوية لجيش الاحتلال في ساحة المقاومة في تلة جودي واستهدفت 4 مواقع تابعة للاحتلال.

في 5 أيلول في الساعة 15:20 و 17:30، نفذت مقاتلات وحدات المرأة الحرة عملية قنص ضد جيش الاحتلال التركي في ساحة المقاومة في تلة جودي، أسفرت عن مقتل جندين تركيين.

في التاريخ نفسه في الساعة 18:40، استهدفت قواتنا جيش الاحتلال في ساحة المقاومة في تلة جودي، بالأسلحة النصف الآلية، ما أسفر عن مقتل جندي تركي.

في 6 أيلول في الساعة 07:15، 09:15، 17:40، 18:00 و23:55، استهدفت مقاتلات وحدات المرأة الحرة 5 مواقع تابعة للاحتلال، بالأسلحة الثقيلة.

وفي التاريخ ذاته، في الساعة 17:00، استهدفت قواتنا موقعين تابعين للاحتلال في ساحة المقاومة في تلة جودي، بالأسلحة الثقيلة.

في 6 أيلول ما بين الساعة 21:00 و 21:30، استهدفت قواتنا مرتين مروحية من طراز سكورسكي تابعة للاحتلال كانت تحاول نشر قواتها في الساحة، بالأسلحة الثقيلة.

في 7 أيلول في الساعة 03:00، استهدفت مقاتلات وحدات المرأة الحرة جيش الاحتلال في ساحة المقاومة في تلة جودي، بالأسلحة الثقيلة.

في منطقة زاب:

 في 7 أيلول في الساعة 01:00، نفذت قواتنا عملية قنص ضد جيش الاحتلال في ساحة المقاومة في سيدا، وعلى إثرها دمرت نظام الكاميرات الحرارية التابع للاحتلال.

في منطقة متينا:

في 7 أيلول في الساعة 09:00، نفذت قواتنا عملية نوعية ضد جيش الاحتلال الذي كان يحاول التقدم في ساحة المقاومة في تلة أورتي.

هجمات جيش الاحتلال التركي:

في 5 و6 أيلول، قصفت الطائرات الحربية التركية 3 مرات ساحة المقاومة في تلة آمدية في منطقة الشهيد دليل غرب زاب، و4 مرات ساحات قرية دركلي، وقرية شيلازه وكولكا في متينا، ومرتين ساحات قرية كوزه وحفتباغ في غاري ومرة ساحة بوبريسكا في قنديل.

في 5 و6 أيلول، قصفت مروحية مرة واحدة ساحة المقاومة في تلة جودي في منطقة الشهيد دليل غرب زاب.

وتعرضت ساحات زاب، منطقة الشهيد دليل غرب زاب، متينا وخاكورك للقصف بالمدافع.

(ل م)